أخبارالعالم

ردود فعل عربيةوعالميه بالتزامن مع توقيع الإمارات وإسرائيل إتفاقية تطبيع العلاقات

ردود فعل عربية وعالميه بالتزامن مع توقيع الإمارات العربية إتفاق تطبيع العلاقات مع إسرائيل


بقلم الكاتب والمحلل السياسي
ا.عبدالرحيم حماد

برعاية دونالد ترامب يوم الخميس توصلت الإمارات وإسرائيل إلى “إتفاق سلام تاريخي”،
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي قال إن الدولتين ستباشران قريبا لقاءات لعقد اتفاقيات متعددة. فيما قالت دولة الإمارات من جهتها إن الإتفاق سيكون له وقع إيجابي على المنطقة.

وقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن “توقيع إتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات”، واصفاً إياهما على تدوينة على تويتر بـ”الصديقين العظيمين”.

وتعدّ الإمارات أوّل بلد خليجي يعلن عن تطبيع كامل مع إسرائيل، وثالث بلد عربي بعد مصر والأردن. وقال مسؤولون بارزون بالبيت الأبيض لرويترز إنه بموجب الاتفاق، وافقت إسرائيل على تعليق بسط سيادتها على مناطق من الضفة الغربية كانت تدرس ضمها.


  1. وجاء في تصريح مشترك بين الولايات المتحدة وإسرائيل والإمارات، نشره ترامب أن بعثة الدولتين ستلتقيان خلال الأسابيع المقبلة لأجل توقيع اتفاقيات حول الطيران المباشر، وقضايا أمنية وأخرى متعلقة بالاتصالات والطاقة والسياحة والرعاية الصحية، فضلا عن تعاونهما لأجل مواجهة جائحة كورونا، وهو تعاون بدأ منذ أشهر.

وأشار التصريح إلى أن “فتح علاقات بين اثنتين من أكبر الدول ذات المجتمع المتحرك والاقتصاد المتقدم في الشرق الأوسط سيغيّر المنطقة، وسيقوّي الابتكار التكنولوجي وسيصقل علاقات الشعبين”، حسب التصريح الذي وقعه ولي العهد الإماراتي محمد بن زايد، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، ودونالد ترامب.

فيما حيّت وزارة الخارجية الفرنسية إتفاق تطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، وقال كبير دبلوماسييها في بيان إن الدولتين شريكتان أساسيتان لفرنسا في المنطقة.

وأعتبر وزير الخارجية الفرنسية جان-إيف لودريان أن “تعليق إسرائيل ضمّ أراض فلسطينية من الضفة الغربية خطوة إيجابية يجب أن تتحول إلى إجراء دائم”.

عن الأردن أكد أن : الإتفاق مرتبط بما ستقوم به إسرائيل مستقبلاً
وأعتبر الأردن أن اتفاق الإمارات مع إسرائيل سيكون مرتبطاً بما ستقوم به إسرائيل لاحقاً، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية في الأردن عن وزير الخارجية أيمن الصفدي.

وقال الصفدي في بيان “أثر الاتفاق سيكون مرتبطاً بما ستقوم به إسرائيل. فإن تعاملت معه حافزاً لإنهاء الاحتلال وتلبية حق الشعب الفلسطيني في الحرية والدولة المستقلة القابلة للحياة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران/يونيو 1967، ستتقدم المنطقة نحو تحقيق السلام العادل، لكن إن لم تقم إسرائيل بذلك ستعمق الصراع الذي سينفجر تهديدا لأمن المنطقة برمتها”.

بايدن يرحب
رحّب المرشح الديمقراطي إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية جو بايدن الخميس باتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات، واعتبره “خطوة تاريخية” ستساعد على تخفيف التوتر في المنطقة.
وقال نائب الرئيس السابق المتمرس بالعلاقات الخارجية في بيان حول الاتفاق الذي أعلنه منافسه الرئيس دونالد ترامب “اليوم، قامت إسرائيل والإمارات العربية المتحدة بخطوة تاريخية لجسر الانقسامات العميقة في الشرق الأوسط”.

وأضاف بايدن “عرض الإمارات الاعتراف بشكل علني بدولة اسرائيل عمل مرحب به وشجاع وفعل سياسي مطلوب بشدة”، وسيساعد على ضمان أن تبقى إسرائيل جزءاً “لا يتجزأ” من الشرق الأوسط.

“خيانة للقدس”
رفضت الرئاسة الفلسطينية اتفاق التطبيع بين الإمارات وإسرائيل معتبرة أنه “خيانة للقدس” بحسب ما ذكرته فرانس برس.كما دعت إلى عقد اجتماع لجامعة الدول العربية.

وأكد نبيل أبو ردينة، الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية في بيان متلفز على التلفزيون الرسمي أن الاتفاق “نسف المبادرة العربية للسلام”، وهو “خيانة للقدس والأقصى وقرارات القمم العربية والإسلامية والشرعية الدولية وعدوانا على الشعب الفلسطيني.

في السياق قررت وزارة الخارجية الفلسطينية الخميس الاستدعاء الفوري للسفير الفلسطيني لدى دولة الإمارات بعد الإعلان عن اتفاق لتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل اعتبرته الرئاسة الفلسطينية “خيانة”.

وأعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي في بيان رسمي “بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، وعلى أثر البيان الثلاثي الأميركي الإسرائيلي الإماراتي، بتطبيع العلاقات الإسرائيلية الاماراتية، تم استدعاء السفير الفلسطيني من دولة الإمارات وبشكل فوري”.

البحرين “ترحّب”
رحّبت مملكة البحرين بإعلان الإمارات وإسرائيل عن اتفاق لتطبيع العلاقات بوساطة أميركية، في أول تعليق من دولة خليجية على الاتفاق، معتبرة أنّ “الخطوة التاريخية” ستسهم في “تعزيز الاستقرار” في المنطقة.

وأعربت البحرين في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية عن “بالغ التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة”، مضيفة “هذه الخطوة التاريخية ستسهم في تعزيز الاستقرار والسلم في المنطقة”.

جونسون: “خبر جيّد للغاية”
غرد بوريس جونسون، رئيس الوزراء البريطاني، عبر حسابه في توتير، قائلاً إن قرار الإمارات العربية المتحدة وإسرائيل تطبيع العلاقات بينهما “خبر جيد للغاية”.

وأضاف جونسون “كنت آمل بشدة ألا يتم قرار الضم في الضفة الغربية وموافقة اليوم على تعليق هذه الخطط هي خطوة مرحب بها، نحو شرق أوسطي أكثر سلاماً”.

غوتيريش “يرحب”: متحدث
قال متحدث في الأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يرحب بأي مبادة تعزز السلام والأمن في الشرق الأوسط، في أول تعليق يصدر من جانب المؤسسة الدولة على اتفاق التطبيع بين الإمارت وإسرائيل.

قال متحدث في الأمم المتحدة إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يرحب بأي مبادة تعزز السلام والأمن في الشرق الأوسط، في أول تعليق يصدر من جانب المؤسسة الدولة على اتفاق التطبيع بين الإمارت وإسرائيل.

حماس ترفض
أكدت حركة حماس الفلسطينية الخميس “رفضها وإدانتها” لاتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة الذي تم بوساطة أمريكية.

وقالت الحركة على لسان الناطق باسمها حازم قاسم “هذا الاتفاق مرفوض ومدان ولا يخدم القضية الفلسطينية ويعتبر استمرارا للتنكر لحقوق الشعب الفلسطيني”.

وأضاف قاسم متحدثاً لوكالة فرانس برس أن الاتفاق “مكافأة مجانية للاحتلال الإسرائيلي على جرائمه”، و”يشجع الاحتلال على ارتكاب مزيد من المجازر

السيسي “يثمّن”
قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس إنه “يثمن الاتفاق الإماراتي-الإسرائيلي وتعليق خطة ضمّ الأراضي الفلسطينية” الذي أعلن عنه الرئيس ترامب بشكل مفاجئ.

وكتب تغريدة على موقع “تويتر” الخميس “تابعت باهتمام وتقدير بالغ البيان المشترك الثلاثي بين الولايات المتحدة الأميركية ودولة الإمارات العربية الشقيقة وإسرائيل حول الاتفاق على إيقاف ضم إسرائيل للأراضي الفلسطينية”، معتبراً أنها خطوات “من شأنها إحلال السلام في الشرق الأوسط”.
إيران: اتفاق مخز”

من جانبها، وصفت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء، المرتبطة بالحرس الثوري، الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي لتطبيع العلاقات بأنه “مخز”. لكنه لم يصدر تعليق بعد من القادة الإيرانيين على الإتفاق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق