العالم

توقيع مذكرة تفاهم بين رابطة العالم الاسلامى والمجلس الشعبى الروسي

 

كتبت: د. سمية النحاس

وقع الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى الامين العام لرابطة العالم الاسلامى مذكرة تفاهم بين الرابطة والمجلس الشعبي الروسي ، أقرت تبادل الخبرات لتحقيق الأهداف المشتركة ، وعلى رأسها مناهضة الإيدلوجيا المتطرفة وتوطيد الحوار والتعايش السلمي بين الأديان .

كان الأمين العام لرابطة العالم الاسلامى قد التقى في العاصمة الروسية موسكو ، رئيس المجلس الشعبي الروسي سيرجي أورجونيكيدزي وأعضاء المجلس الذي يضم ممثلين عن كل منطقة إدارية في روسيا .

وقد عقد الشيخ العيسى اجتماعاً مع رئيس واعضاء المجلس تناول جملة من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك ، كما جرى بحث سبل الارتقاء بمستوى التعاون بين روسيا الاتحادية والعالم الإسلامي ودعم برامج الاندماج الوطني الإيجابي ، إضافة إلى التصدي لخطابات العنصرية والتطرف وظاهرة الإسلاموفوبيا ، إذ تقع ضمن نطاق أعمال المجلس شؤون مكافحة الإرهاب والتطرف والأمن المجتمعي ، كما تضم لائحته 300 مادة مخصصة لمكافحة ازدراء الأديان والكراهية والعنصرية .

وقد نوه الشيخ العيسي بالنموذج الروسي المتميز في الوئام والتعايش الوطني بمختلف تنوعه الديني والقومي ، فيما أهدى رئيس المجلس للشيخ العيسى نسخة من التقرير السنوي لأعمال المجلس .

وأقر الطرفان التعاون والتنسيق للتعريف بقيم الإسلام النقي من التطرف والتصدي للإسلاموفوبيا ، إضافة إلى تنفيذ مشاريع مشتركة ، وتبادل الدعوات والزيارات للمشاركة في الأنشطة التي يقيمها كل طرف .

حضر اللقاء نائب رئيس لجنة تطوير الزراعة السيد أيغون محمدوف ، ورئيس لجنة تطبيع العلاقات بين القوميات والأديان ورئيس الجمعية الروحية الإسلامية الروسية الشيخ ألبير كرغانوف ، وفضيلة مفتي مدينة موسكو ، ومفتي إقليم خانتي- مانسيسك في سيبيريا الشيخ تاغير ساماتوف.

من جهة أخرى اعرب فضيلة مفتي سيبيريا الشيخ طاهر ساماتو عن تقديره لزيارة الشيخ العيسى وللفعاليات المؤثرة التي رافقت الزيارة وتضمنها جدول زيارة وفد الرابطة لروسيا الاتحادية ، موضحاً فضيلته للأمين العام لرابطة العالم الإسلامي أن زيارة العيسى ووفد الرابطة المرافق لدولة روسيا الاتحادية كانت عنواناً لخطبة الجمعة في سيبيريا .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق