منوعات

قابلت حد رغاى ومش عارف تخلص منه إزاى.. الحل فى 4 نصائح

كتبه : محرر جريدة اليوم



قد تصادف أحد الزملاء فى العمل أو صديقا يتصف بكثرة الكلام، والذى قد يسحبك للتحدث فى أمور كثيرة قد لا تكون لها أهمية، فى الوقت الذى تريد فيه الذهاب لموعد مهم، أو الحصول على الاسترخاء لبعض الوقت، ولإنهاء هذه الدردشة دون شعور الطرف الآخر بالإحراج، يجب اتباع بعض النصائح التى نتعرف عليها فى التقرير التالى، وفقاً لما ذكره موقع “wikihow”.

 

نصائح لإنهاء الحديث مع الطرف الآخر

– ينصح بعدم تقديم ردود فعل إيجابية على حديثه، حتى لا تعطى له الفرصة بالتحدث أكثر فى الأمر، لذلك لا يفضل الرد بكلمة “أه ” أو “عندك حق”، أو إيماءة الرأس، لكن يفضل الاكتفاء بالصمت.


– إذا كان صديقك هو الذى يتحدث بكثرة، يمكن أن تطلب منه بلطف، أن يصل لهدفه من الحديث، مثل “أنا أسف مضطر أمشى دلوقتى بس مهتم أعرف كنت عايزنى فى إيه”، أما إذا كان شخصا غريبا، أخبره بأنك لديك موعد مهم، وأنك تأخرت عليه وتود سماع حديثه من بدايته لنهايته، لذلك حدد موعد معه للمقابلة مرة أخرى، أو أدخل شخصاً آخر يشاركم فى الحديث، ثم انسحب تدريجياً بأى عذر.

 

– يمكن أن تلجأ لبعض الحلول القوية أو المحرجة إلى حد ما، مثل الطلب بوقف الحديث لتأخر الوقت، أو بإعلان رغبتك فى تناول الغداء لشعورك بالجوع وإكمال الحديث بعد ذلك.

– ينصح بإظهار اهتمامك بالاستماع للحديث، وإبداء فهمك للحديث، الأمر الذى قد يجعل الطرف الآخر لا يضطر للتحدث كثيراً، ويختصر الحديث فى بعض الجمل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق