منوعات

من الطبلة للدف والغناء.. تعرف على تطور المسحراتى بالشوارع.. فيديو

كتبه : محرر جريدة اليوم



“اصحى يا نايم.. صحى النوم” مع دقات بسيطة من الطبلة التى يحملها المسحراتى ويمر بها فى الشوارع والميادين لإيقاظ النائمين فى ليالى شهر رمضان ليتناولوا وجبات السحور التى تساعدهم على الشعور بالحيوية والنشاط والعمل طوال الوقت حتى حلول أذان المغرب، ولكن مع تطور العصر بدأت هذه المهنة فى الاندثار ببعض الأماكن.

 


وفى الفترة الأخيرة، تطورت مهنة المسحراتى فأصبح يستغنى عن ارتداء الجلباب ويرتدى بدلاً منها القميص والبنطلون، ويحمل بيده طبلة كبيرة ليدق عليها أثناء مروره بالطريق وينادى على السكان بصوت عذب لإيقاظهم من النوم لتناول السحور قبل أذان الفجر.

 


ولم يكتف المسحراتى بحمل الطبلة فقط بل ظهر فى أحد الشوارع أيضاً،مجموعة من الشباب يحملون طبلة ودف ورق، يعزفون موسيقى تشبه موسيقى الأفراح لإيقاظ النائمين لتناول السحور، الأمر الذى أثار استغراب رواد مواقع التواصل الاجتماعى عند انتشار الفيديو فى بداية الأمر، ولكن البعض الآخر أشاد بالتجربة الجديدة مؤكدين أنها ليست مصدرا للإزعاج، متمنين تكرارها فى جميع محافظات مصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق