أخباررياضة

رمضان صبحى بطل أفريقيا

رمضان صبحى بطل أفريقيا

كتبت هدير المصري

كتب رمضان صبحي اسمه بحروف من ذهب خلال الفترة الأخيرة منذ إنضمامه للنادي الأهلي على سبيل الإعارة من نادي هدرسفيلد تاون الإنجليزي،

 

وبعد الأداء المبهر الذي ظهر عليه خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاماً، وقيادته للمنتخب الأولمبي كقائد له لتحقيق

 

لقب البطولة والتأهل لأولمبياد طوكيو 2020 باليابان.

 

رمضان صبحي حصل على جائزة أفضل لاعب في البطولة بعدما شارك في كافة المباريات، واستطاع أن يسجل 3 أهداف إضافة إلى صناعة هدفين.

 

 

ونال نجم الأهلي إشادة كبيرة بسبب روحه العالية ودوره في تحفيز زملائه في المنتخب، وأدائه العالي الذي تطور منذ عودته للنادي الأهلي

 

بعد تجربة احتراف لم تنجح لمدة عامين ونصف في إنجلترا بناديي ستوك سيتي وهدرسفيلد تاون.

 

تجربة لم تنجح

عاش رمضان صبحي تجربة احتراف قصيرة في إنجلترا، ظل فيها حبيس مقاعد البدلاء، حيث انضم لنادي ستوك سيتي الإنجليزي في عام 2016

 

بمبلغ 5 ملايين جنيه استرليني.

 

ولكنه تلقى صدمة بعد انضمامه لنادي ستوك سيتي برحيل مارك هيوز المدير الفني الذي تعاقد مع اللاعب، وتولى بول لامبيرت المسئولية خلفاً لهيوز وقتها،

 

ولكنه لم يعتمد على رمضان صبحي بشكل أساسي وظل لمدة عامين على مقاعد البدلاء في معظم المباريات،

 

ولم يسجل سوى 3 أهداف وصناعة 3 آخرين خلال 46 مباراة في عامين، بالإضافة للعبه مع فريق تحت 23 سنة للنادي الإنجليزي

 

في مباراتين سجل خلالها هدف وحيد.

 

هبوط ستوك سيتي للدرجة الأولى الإنجليزي “الشامبيونشيب” دفع رمضان صبحي للرحيل في عام 2018 إلى صفوف هدرسفيلد تاون

 

الذي صعد للمنافسة في البريميرليج،

 

 

ولكن الإصابات واصلت مطاردة نجم الأهلي لتبعده عن الملاعب وجعلته يظل على مقاعد البدلاء بعد عودته من الإصابة في وقتٍ كان النادي الإنجليزي في قاع الدوري الإنجليزي،

 

ولم يشارك رمضان صبحي سوى في 4 مباريات فقط لم يسجل خلالها أو يصنع أي أهداف.

 

لتنتهي تجربته في إنجلترا بحصيلة 52 مباراة، سجل خلالها 4 أهداف وصنع 3 آخرين.

 

استبعاد

صدمة أخرى تلقاها رمضان صبحي عقب صدمته في تجربة الاحتراف، وهي باستبعاده من قائمة المنتخب في بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019

 

التي أقيمت في مصر، يونيو الماضي،

 

والتي ودعها المنتخب الوطني من دور الـ16 على يد جنوب أفريقيا.

 

وكان رمضان شارك مع المنتخب في منافسات كأس العالم 2018 الذي أقيم في روسيا، ولكنه لم يحجز مكاناً أساسياً في تشكيل هيكتور كوبر

 

المدير الفني للمنتخب وقتها،

 

وشارك احتياطياً في المباريات الثلاث لعدد من الدقائق.

 

عودة

قرر رمضان صبحي الرحيل والعودة للنادي الأهلي في الانتقالات الشتوية لعام 2019، على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر،

 

ليساهم في تحقيق لقب الدوري،

 

ليقرر الأهلي بعد ذلك مدَ فترة الإعارة مع النادي الإنجليزي لمدة عام إضافي.

 

مساهمة فايلر

ونجح رمضان صبحي للعودة إلى مستواه المعهود منذ ظهوره لأول مرة مع الأهلي، بعد تعاقد القلعة الحمراء مع السويسري رينيه فايلر

 

كمدير فني للأهلي،

 

والذي ساهم في تطوير مستوى رمضان صبحي ومنحه أدوارا هجومية وحرية في الحركة وهو ما ساهم في تألقه وكونه واحدا من أبرز النجوم في الفريق،

 

وتسجيله لـ3 أهداف وصناعته لآخر في الدوري هذا الموسم قبل توقفه.

 

مستوى رمضان صبحي رشحه لحمل شارة قيادة المنتخب الأوليمبي في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عاماً وقيادته للمنتخب للتأهل

لأولمبياد طوكيو 2020

 

وحصد لقب البطولة بالفوز على منتخب كوت ديفوار في المباراة النهائية بنتيجة (2-1)، كان له نصيب في إحراز هدف البطولة في الدقيقة 114.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق