أخبار

مها هلالي: القانون يلزم وزارة النقل خصم 50% لتذكرة ذو الإعاقة ومرافقه

كتبت: د. سمية النحاس

طالبت الجمعية المصرية لذوي الإعاقة والتوحد (جمعية التقدم) في بيان لها كافة القطاعات المؤسسية في مصر الإطلاع على قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة رقم ١٠ لسنة ٢٠١٨ ، ومعرفة المواد التي على الوزارات والمسئولين في الدولة الإلتزام بها ، وتعريف وتدريب الموظفين بهذه المؤسسات والمتعاملين مع الأشخاص ذوي الإعاقة بحقوق هذه الفئة من المجتمع حسب ما ورد في القانون .

وقالت مها هلالي مؤسس ورئيس مجلس إدارة جمعية التقدم وعضو مجلس إدارة  المجلس القومي للأشخاص ذوي الإعاقة والمقرر المناوب للجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس القومى للمرأة ، أن ما تعرضت له إحدى السيدات وهي أم لطفل ذو التوحد مؤخرا من موظفي التذاكر بهيئة سكك حديد مصر نتج من عدم علمهم بالقانون وما يكفله من حقوق لذوي الإعاقة ومرافقيهم ، وان هذه السيدة من حقها قانونا خصم ٥٠٪ على قيمة التذكرة الخاصة بها كمرافق لابنها .

وما حدث يؤكد على ضرورة تعريف وتدريب الموظفين على القانون الخاص بذوي الإعاقة وذويهم ، لان رفض موظف التذاكر إعفاء الأم من نصف قيمة التذكرة ، وتحصيل ٥٠% من قيمة تذكرة الأبن فقط ، وتحصيل قيمة التذكرة كاملة من السيدة المرافقة لابنها .

وأضافت مها هلالي انه يجب التنويه هنا إلى ما ذكر في نص قانون ١٠ لعام ٢٠١٨ ، المختص بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ،  وتحديدا في (المادة 30) من القانون ، والتي تنص على إلتزام الدولة والوزارات المختصة بالنقل والجهات المعنية الأخرى بوضع النظم اللازمة لإتاحة وتيسير إنتقال الأشخاص ذوي الإعاقة ، بما في ذلك تخصيص أماكن لهم في جميع وسائل النقل بكافه درجاتها وفئاتها وأنواعها ، وبتخفيض نسبة لاتقل عن 50‎%‎ من قيمة التذاكر المدفوعة ، وذلك بالنسبة للشخص ذو الإعاقة ومساعده ، وبإستخدام وسائل الإتاحة التكنولوجية في وسائل النقل والمواصلات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى