أخبار

د. عمر الشريف يكتب.. رحيل محب آل البيت العالم د. شريف الحمضي

بقلم د. عمر محمد الشريف

رحل عن عالمنا ، العالم الأستاذ الدكتور شريف الحمضي أستاذ كيمياء مبيدات الآفات بكلية الزراعة جامعة كفر الشيخ ، وصاحب الموسوعة الشهيرة “الطبقات الذهبية في ذكر أولياء الله والأشراف والصالحين بالديار المصرية” .

وللدكتور الحمضي مؤلفاته عديدة منها كتاب “الأجسام المناعية: ثورة في مجال تحليل المبيدات والملوثات البيئية” ، نشر عام ٢٠١٢م عن مكتبة أوزوريس .

كما ألف كتابين بالإشتراك مع الدكتور نور الهدى عبدالودود زيدان ، الأول “التقنيات الحديثة في تجهيز وتعبئة المبيدات” نشر عام ٢٠١٥م عن دار الكتب العلمية ، وهو كتاب في علم الزراعة يتناول أنواع المبيدات المستخدمة لقتل حشرات الزراعة ، وذكر فوائدها ومضارها وذكر التقنيات الحديثة في تجهيزها وتعبئتها واستخدامها .

والثاني هو كتاب “المبيدات الحيوية (مكافحة آمنة وبيئة نظيفة)” وقد نشر عام ٢٠١٧م عن دار الكتب العلمية أيضاً ، وهو كتاب في علم المبيدات الحيوية يعرف بعلم المبيدات الحيوية ، وأنواعها ، وأنواع البكتريا المستخدمة منها كعلاج ، وأنواع الفطريات التي تستخدم كمبيدات حيوية ، وأنواع المبيدات الحيوية من الفيروسات ، وكيفية إنتاج وتجهيز المبيدات الحيوية ومبيدات الحشائش الحيوية ، وغير ذلك الكثير مما يتعلق بهذا العلم .

ولد الدكتور شريف السيد إبراهيم الحمضي في ١٩ يوليو ١٩٥٣م بكفر الشيخ ، توفي يوم الخميس الماضي الموافق ٢٢ أغسطس ودفن بعد صلاة الجمعة بمسقط رأسه بمحافظة كفر الشيخ .

قال الدكتور محمد إبراهيم العشماوي عن رحيله:
“كان شغوفاً بمحبة آل البيت وأولياء الله الصالحين – رضي الله عنهم – كثير الزيارة لهم ، دائم التحدث عنهم ، مشهورا بذلك في الوسط الصوفي ، حتى أكرمه الله بلقائه ، فتوفي وهو يزور مقام أحد الأولياء ، عقب أدائه واجب العزاء ، بإحدى قرى محافظة كفر الشيخ ، وحدثوا عنه أنه ظل في تلك الليلة يكثر من الدعاء أن يتوفاه الله على أعتاب آل البيت ، فاستجاب الله دعاءه ، وقبضه على الحال التي يحبها” .

وقال الدكتور أحمد شتيه عن رحيل الحمضي:
“عاش حياته محباً للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وآل بيته والصالحين ، خادماً للتصوف الصحيح ، كان مثلاً للخلق والانضباط في العمل ونموذجا للسمت الحسن ،
قضى حياته في جمع تراجم وسير الصالحين في القطر المصري” .

B

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق