أخبار

معلقا على زيارة “الأسد”.. “عاشور”: موقفنا واضح من القضيتين السورية والفلسطينية

كتبه : محرر جريدة اليوم

هشام الضباعى
علق سامح عاشور نقيب المحامين، ورئيس اتحاد المحامين العرب، على زيارته وفد الاتحاد لسوريا واستقبال الرئيس السوري بشار الأسد للوفد على هامش الزيارة التي كانت منذ أيام قليلة.

وقال “عاشور” خلال كلمته بمؤتمر “يوم الكرامة” المنعقد اليوم الثلاثاء، بنادي محامين المعادي، إن المعركة أصبحت واضحة الآن، سوريا التي يقودها “الأسد” في مواجهة كل من داعش وتركيا وقطر وإسرائيل وأمريكا، متسائلا: “نبقى مع مين ؟”.

وأضاف: “اختارنا أن نكون مع سوريا ضد الإرهاب وقطر وتركيا وأمريكا وإسرائيل، ولن نقبل بتسليم سوريا أو تقسيمها، ولن نرضى إلا بسوريا المستقلة الموحدة المتواجدة بجامعة الدول العربية”.

وأشار رئيس اتحاد المحامين العرب، إلى أن الأموال الخليجية التي دفعت بواسطة قطر وصلت لعصابات تتخذ من الشعب دروعا بشرية من أجل خدمة مصالحهم، متسائلا: “هل المعارضة بتكون بالدبابات والمدرعات، أم بالوسائل السلمية والتظاهرات والبيانات كما كنا نعارض مبارك من قبل في مصر”.

وأوضح نقيب المحامين: “ليست قضيتي الآن إن كان بشار الأسد عادلا أم ظالما، الشعب السوري هو المسئول عن مسائلته، ولكن قضيتي هي استقلال سوريا ووحدتها”.

وعن منتقدي الزيارة، صرح: “هؤلاء هم الصامتون عل ما تفعله إسرائيل في سوريا، بل سعداء بقصف سوريا سواء لمواقع الجيش أو مدنية، والقضية السورية مزدوجة ومركبة، وفي نقابة المحامين موقفنا واضح بها كما هو واضح بالقضية الفلسطينية”.

وشدد: “نحن في مصر لسنا مع أي تسوية أو معاهدة مع إسرائيل، وصراعنا معها ليس صراع حدود بل وجود، فإما نحن أو هم، وفلسطين بالنسبة لنا من النهر إلى البحر، وعاصمتها كامل القدس الشريف ليس شرقية أو غربية”.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق