اقتصاد

الخبير الدولي حاتم صادق: ضرورة تطبيق فقه الأولويات لدعم الصناعة الوطنية

كتبت: د. سمية النحاس

أكد الخبير الدولي، الدكتور حاتم صادق، الأستاذ بجامعة حلوان، انه بالرغم من نجاح الاقتصاد المصري في مواجهة فيروس كورونا المستجد الذي اجتاح العالم، الا ان هناك ضرورة قومية لإعادة خطط الدولة واولوياتها خاصة في غياب عدم معرفة متى تنتهي تلك الازمة عالميا او محليا.

وقال ان العالم بعد تفشى وباء كورونا يعيش فترة غير مسبوقة من الضبابية، ويشهد ركودا اقتصاديا على كافة المستويات، بسبب تلك الازمة التي فاجأت الجميع، لافتا الى ان الدولة المصرية وبرغم انها مازالت تطبق برنامج الإصلاح الاقتصادي الا انها نجحت فيما فشلت فيه دول أخرى من معالجة اثار الازمة خاصة على الفئات الأكثر تضررا واحتياجا.

وأوضح انه يجب الان الاعتماد على فقه الأولويات الاقتصادي، لدعم الصناعات الوطنية، وقال ان توقف بعض القطاعات مثل السياحة وتضرر البعض الاخر خاصة في مجال التصنيع والتصدير يجعلنا نعيد دراسة وبحث اولوياتنا وهو ما تقوم به الحكومة حاليا.

وقال إن أحد تلك الأولويات هو إعادة النظر في سعر الغاز للمصانع الذي يعتبر حاليا أحد عوائق الصادرات المصرية، خاصة في ظل التكلفة الإنتاجية المرتفعة.
مشيرا الى ان بعض الصادرات المصرية تواجه منافسة شرسة من مثيلاتها الأجنبية وبات من الضروري البحث عن معادلة جديدة من جانب الدولة لدعم الصناعات دون الاخلال بضوابط المنافسة او الاضرار بأليات تسعير الطاقة لقطاع الصناعات في مصر.

وأضاف الخبير الدولي، أن الصناعة هي أحد الركائز الأساسية التي تعتمد عليها الدولة في توفير العملة الصعبة، مما يتطلب دعمها لزيادة قدرتها التنافسية بشكل كبير وزيادة الصادرات.

وأوضح ان إعادة النظر في سعر الغاز للمصانع على الاقل في تلك المرحلة سيمنح الكثير من الصناعات في مصر قبلة الحياة لمواجهة المنافسين، كما سيمكنها من
الاستمرار في التواجد في الاسواق العالمية، خاصة ان استمرار الوضع الراهن يقلل من فرص نمو الصناعات الصغيرة والمتوسطة، التي تعتمد على الغاز كأحد العناصر الرئيسية في التكلفة الإنتاجية للصناعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق